إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 12-06-2011, 04:43 PM
وحيد عبد العال وحيد عبد العال غير متواجد حالياً
عضو نشيط
 
تاريخ التسجيل: Jul 2005
المشاركات: 8,085
Arrow حول تمكين المرأة

حول تمكين المرأة



تزايد الحديث عن أهمية تمكين المراة في المجتمع العربي في تسعينات القرن الماضي، على ايدي المنظمات غير الحكومية والمهتمة بحقوق الإنسان، لما له من اثر بالغ في التنمية المجتمعية.

الهدف من تمكين المراة هو جعلها قوية وفاعلة. تمكين المرأة يعني تدعيم شخصيتها وثقتها في نفسها لتتمكن من اتخاذ القرارات المناسبة لها ولاسرتها، وتحقيق ذاتها فضلا عن التفاعل الايجابي مع حراك المجتمع وتحولاته.

الإنفتاح الذي نعيشه وانخراط المراة في الحياة العامة والاقتصاد جعل الاهتمام بالتمكين مهمة ضرورية لتحقيق القوة والمهنية في أداء الأدوار المنوطة لها. منذ ثمانينات القرن الماضي توسعت مساهمة النساء في حقل التعليم والصحة. ولاحقا اصبحت تدير مشروعها الخاص. لكن في المقابل لا نلحظ جهدا رسميا يتناسب وهذه التطورات، ولا سيما على المستوى القانوني والمؤسسي.

ويظهر اثر هذا التقصير في:

1 - ضعف التاهيل النسوي في المدارس. لايزال تعليم البنات متخلفا عن المستوى العام للتعليم على المستوى الوطني والعالمي. يظهر ان تعليم البنات يركز على اعداد امهات وربات اسر، لكنه حتى في هذا الجانب قاصر عن تاهيل الطالبات لتربية اطفالهن تربية تتناسب وتحديات العصر وفنون الحياة واهمية التعاون الأسري.

2 - استمرار الجدل حول قيادة السيارات، او - في حال تعذره - استحداث نظام مواصلات غير مكلف ماديا مثل نظام النقل العام من سيارات او قطارات كما هو حاصل في كل العالم.

3 - مساعدتها في الجمع بين الضرورات الخاصة بالتربية وتلك الخاصة بالعمل مثل استحداث نظام يلزم المؤسسات بانشاء مراكز للعناية بالأطفال في مرحلة ماقبل الروضة ليتسنى للأم مشاهدتهم والإطمئنان عليهم، ويكون في رفقتها سواء في المجيء والذهاب.

4 - إعطاء اجازة امومة مدة 4 الى 6 شهور.

5 - وضع قانون يحميها من تحرش الرجال بها في مجال العمل ويكون قاسيا رادعا.

6 - الرعاية الصحية واستحداث نظام صحي مرتبط بالرعاية الصحية لتثقيف الام «وخصوصا الأمهات الجدد» بكيفية العناية بالطفل من جميع الجوانب.

7 - دعم المؤسسات التي تتولى اعداد الفتيات للزواج ولا سيما فيما يتعلق بالموازنة بين دورها ودور الزوج في المنزل وفي تدبير المعيشة والقيم التي تحفظ الاسرة ولا سيما في الظروف الصعبة

8 - التاكيد على الموازنة بين الحقوق والواجبات بين الزوجين، واهمها الحفاظ على حقوق الملكية الخاصة لكل منهما مثل حقها في ان تكون شريكة قانونية في تسجيل ملكية البيت او السيارة او اي شيء شاركت في المساهمة فيه بمالها.

بناء الوعي لدى المرأة

كان عالما جديدا بعد 1980م وقد حظيت فيه المراة بقدر لاباس به من التعليم وبدات تدخل حياتها في منظومة جديدة لذا كان من الواجب إدخال قيم حضارية جديدة تناسب ما جرى من تحولات، ويكون هذا الإدخال بطريقة مدروسة وسلسة ومتناغمة مع التطورالحاصل على المستوى المعيشي. بسبب غياب هذا العامل اصبحت المراة في مهب رياح كثيرة متفاوتة بين الحسن والقبح، افرز لنا تطرفا في اتجاهات مختلفة.

لذا كان لزاما الاشارة الى ان توعية المراة تتطلب التركيز على بناء العقل النقدي القادر على مساءلة الأشياء وعدم الأنزلاق في الكلام الجميل بدون تفكير حتى لوكان صادرا من شخصية علمية او مسؤولة. وبهذا ستكون المرأة قوية لن تقبل بالمسلمات ولن تساير ماهو مطروح ولن تسكت عن مايثير فضولها. وهذا سيعمل على تعزيز الشعور بالذات مما يمكنها ان تنجح في مجالات مختلفة وتحقق فيها تقدما كبيرا. الامر الاخر هو بناء الثقة بالذات، والدي بدوره سيخلق لنا امراة متوازنة عاطفيا ونفسيا قادرة على اختيار الدور المناسب والتفاني في الحصول عليه لتكون جنبا الى جنب الرجل في تحقيق اهداف الأمة وبنائها.

الإهتمام ببناء جانب التدريب والتاهيل عند المراة


من الأمور المهمة هو بناء القدرات، فالعمل على تدريب النساء في كل المجالات التي يعملن فيها تؤتي ثمارا كثيرة، اولها تعلمها اهمية اتقان العمل فمن المشكلات التي يعاني منها مجتمعنا عدم التقنية والذي بدوره يسبب لنا مشاكل كبيرة في سوق العمل، ومن مظاهر هذا عدم الأداء الجيد واعطاء عمل غير متكامل.

الأداء المميز والكامل احد المظاهر الحضارية للأمم، لأنه في حد ذاته قيمة. ومن مظاهر اهمال هذه القيمة عدم الحرص سواء من المؤسسة الحكومية او المؤسسات المدنية على مراقبة الجودة، لاننا من البداية لانهتم بالإعداد المميز للأفراد العاملين.

يترتب على الأداء المميز للعاملين قيم اخرى وكلها تصب في خدمة الأمة، وهي احترام قيمة العمل، وهذا سيعودنا على احترام المثابرة، كما يولد لدينا قيمة الإنضباط التي نفتقر اليها في مؤسساتنا الحكومية بالذات مما يعطل الألأف من المعاملات ومصالح الناس.

بهذه الأمور نوجد امراة عاملة قوية وفاعلة، وحينما نركز هنا على العمل على تدريب المراة ونؤكد على اهميته فذلك لأن مساهمة المراة في سوق العمل لا زال حديث عهد، سواء كان في القطاع الحكومي او الاهلي.

ولاننسى الاشارة الى الموازنة بين كونها تعيش ضمن اسرة وبين كونها تخدم مجتمعها، ويجب ان تحظى بالتدريب والتاهيل في كلا المجالين، لاننا لانستغني عن اي دور لها ضمن هذه المؤسسة الأجتماعية.

الإهتمام ببناء الجانب العلمي

انطلاقا من دعوتنا لعدم التمييزضد المراة نود ان نؤكد هنا على اهمية تعليم المراة في جو علمي صرف بعيدا عن المعيقات المتعلقة بالاعراف والتقاليد التي كثيرا ما تحد من عملية التمكين التي ندعو لها، نحن اليوم نحتاج الى المراة في مجالات مختلفة كلها تخدم المرأة والرجل على السواء، ولاننا نحتاج الى امور تدخل في اختصاص المراة فنحتاج الى سيدات يخدمن قضاياهن، لذا لانستطيع ان نحد من تعليم المراة بحجة الحفاظ عليها وفقا للأعراف الموجودة.

حينما نطالب بدمج المراة في فعاليات المجتمع وبناء كفاءتها المهنية فاننا لاندعوها الى التخلي عن قيمها الأسلامية بل يمكننا التوفيق بين ادائها المهني الدي يخدم امتها ويقدمها، وبين الحفاظ عليها كانسان لها حقها وكرامتها. لذا كان لزاما وضع قوانين واضحة تبين واجبات وحقوق المراة العاملة. هذه هي الضوابط الحقيقية، وليس الاعراف او التقاليد. ومن الواجب ان تكتب تلك القوانين بشكل مفصل وواضح وان تستمد من اصول ديننا الحنيف وما يتوافق مع اعراف العقلاء.
رد مع اقتباس
إضافة رد


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
إشكالية عمل المرأة العربية وإبعاده الاجتماعية والاقتصادية د. محمد الدقس حوارات حول المرأة .. حقوقها وحريتها 0 04-02-2009 11:51 AM
إشكالية عمل المرأة العربية وإبعاده الاجتماعية والاقتصادية د . محمد الدقس حوارات حول المرأة .. حقوقها وحريتها 0 06-02-2008 12:44 PM
المعالجة الإعلامية والقانونية لجرائم قتل النساء على خلفية ما يسمى ( الشرف محمد كريزم حوارات حول المرأة .. حقوقها وحريتها 0 01-09-2007 12:53 PM
المرأة المسلمة ودورها في التنمية الشاملة د/ مريم آيت أحمد علي حوارات حول المرأة .. حقوقها وحريتها 0 22-05-2007 02:57 PM
المرأة العربية وعلاقتها بالتنميه الشامله رامي الغف حوارات حول المرأة .. حقوقها وحريتها 0 16-04-2007 12:55 PM


الساعة الآن 06:56 PM.


Powered by vBulletin Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd
جميع الحقوق محفوظة لمنتدى حوارات الفاخرية @2011
Designed By csit.com.sa